ليس من أجل النحت .. بل من اجل شهد برمدا

حلب – الجمل
استقطب وجود شهد برمدا نجمة برنامج سوبر ستار ، جمهوراً حاشداً الى معرض النحات
بشار برازي، ( ما خفي أحلى )  الذي أقيم مؤخراً في صالة الخانجي في حي المحافظة.
ريما " طالبة جامعية " كانت هناك وقالت أنها لا تتابع عادة المعارض التشكيلية، وتفضل عليها الحفلات الفنية، لكنه عندما سمعت بقدوم شهد  لبت دعوة صديقها لحضور افتتاح المعرض.
 أما سامر طالب الهندسة الكهربائية القادم من حمص، صديق ريما فهو متابع دائم لنشاطات صالة الفنون الجميلة وتستهويه المعارض. يقول أنه دائما يدعو ريما لمرافقته ، إلا أنها للمرة الأولى توافق ، ليس من اجل مشاهدة المعرض ، بل لرؤية شهد والتقاط صورة معها.
وفيما كانت ريما تحاول عبثا الوصول إلى شهد  كان سامر يلتقط صوراً للمنحوتات التي توزعت في أرجاء الصالة المكتظة مستغلاً تحلق النسبة الأكبر حول النجمة الشابة. إذ تحول
افتتاح المعرض إلى مناسبة للاحتفال بنجمة سورية الجميلة ، حيث  تحلق حولهاالعشرات من المعجبين والمعجبات الشباب لتوقيع الاتوغرافات.