الدفاع الروسية تكشف تفاصيل جديدة عن عملية القضاء على “داعش” في سورية

كشف وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، تفاصيل العملية العسكرية الروسية التي تم التحضير لها في سورية للقضاء على تنظيم “داعش”.

ونشر شويغو، مقالاً في صحيفة “النجمة الحمراء” التابعة لوزارة الدفاع، جاء فيه: “قبل بدء العملية تم وبشكل سري تشكيل قوة عسكرية في قاعدة حميميم، ضمت 50 طائرة حديثة ومحدثة، منها 34 طائرة و16 مروحية، ونشر وحدات للتموين والإسناد المادي والتقني، والحراسة وقوات العمليات الخاصة”.

وأشار شويغو إلى أنه تم نقل عشرات القطع من المعدات ومئات العسكريين ومخزونات ملموسة من مختلف المواد لمسافة 2.5 ألف كيلومتر بشكل سريع، وذلك وسط إجراءات غير مسبوقة للتمويه، لافتاً إلى ظهور مثل هذه التشكيلة القوية بعيداً عن الأراضي الروسية كان مفاجأة للكثيرين.

وأضاف أنه تم إرسال مستشارين عسكريين روس إلى جميع أجهزة القيادة في الجيش السوري، مؤكداً أن المهمة التي حددها الرئيس فلاديمير بوتين، تم تنفيذها بالكامل.

يشار إلى أن روسيا تشدد باستمرار على استعدادها للوقوف إلى جانب الدولة السورية والتعاون والتنسيق معها في كافة المجالات العسكرية والاقتصادية والسياسية وغيرها، وذلك بالتنسيق أيضاً مع باقي حلفاء الدولة السورية مثل إيران.