مقتل 13 مسلح وتوقيف 15 آخرين إثر عملية أمنية للجيش اللبناني قرب الحدود مع سورية

قضى عنصران من الجيش اللبناني إثر هجوم شنته مجموعة إرهابية مسلّحة على مركز للجيش في محلة عرمان – المنية شمال لبنان. 

ووفقاً لبيان صادر عن الجيش اللبناني، فإنه في “حوالي الساعة الواحدة ليلاً أقدم إرهابيون يستقلون سيارة، على إطلاق النار باتجاه عناصر الحرس في أحد مراكز الجيش في محلة عرمان ـ المنية، وقد رد العناصر على مصدر النيران بالمثل”.

ولفت البيان إلى أن الهجوم المذكور جاء بعد ساعات من مقتل 13 مسلحاً على ارتباط بتنظيم “داعش” وتوقيف 15 آخرين في عملية أمنية للجيش اللبناني قرب الحدود الشمالية مع سورية.

ونقل موقع “الميادين”، عن مصادر أمنية قولها: إن “المجموعة متهمة بالإعداد لأعمال إرهابية وهي إحدى الخلايا التابعة لخالد التلاوي المرتبط بتنظيم داعش”.

وكانت قيادة الجيش قد أعلنت يوم الجمعة الفائت، في بيان أيضاً، أنه “بالتنسيق مع وحدات الجيش المنتشرة في منطقة حيلان – زغرتا، أوقفت مديرية المخابرات، الإرهابي أحمد سمير الشامي المنتمي إلى خلية الإرهابي القتيل خالد التلاوي، أحد المشاركين في جريمة كفتون في 21 آب الفائت، وقد تم تسليم الموقوف إلى المرجع المختص”.

يذكر أن الجيش اللبناني، أوقف في مطلع شهر أيلول الجاري، عناصر خلية إرهابية مرتبطة بتنظيم “داعش”، كانت في صدد تنفيذ أعمال أمنية في الداخل اللبناني.