العينان تكفيان لاستخدام حاسوب

إن كنت قد تمنيت في يوم من الأيام لو كانت عيناك كالليزر، فاعلم أن أمنيتك تحققت جزئيا، لأنه تم ابتكار حاسوب يترقب نظراتك، ويعرف إلى أي زاوية من الشاشة تتجه بالضبط.
لذا صار من الأمور التي يمكنك أن تقوم بها، اللعب على الكمبيوتر من خلال استخدام عينيك فقط. حيث إنك تستطيع على سبيل المثال أن تحرق الكواكب الصغيرة بأشعة الليزر بمجرد النظر إليها. وفي تجارب أخرى جرت هذا الأسبوع على الجهاز، ظهرت إمكانية قراءة نص والنزول إلى الصفحات التالية بمجرد استخدام العينين، لأن الحاسوب يتجاوب مع حركة العينين ويحرك الصــفحة فـي كل مرة ينتهي المستخدم من قراءتها.
يعمل الجهاز المراقب للعينين من خلال تسليط ضوءين من الأشعة تحت الحمراء غير المرئية إلى المستخدم. ثم يقوم جهازا كاميرا خفيان بالبحث عن الوميض من المقلتين الذي تعكسه شبكة العين. ويمكن استخدامها مع أو من دون نظارات. وتقول المديرة العامة لشركة «توبي» باربارا باركلي، إن «نظام مراقبة العينين قد يجعل الكمبيوتر أسرع وعمليا بشكل أكبر».
وبدأت شركة «توبي» محاولاتها بابتكار أجهزة تعمل من خلال مراقبة العينين للأبحاث وذوي الحاجات الخاصة منذ عقد تقريبا. وأضافت باركلي أن «لينوفو» و» توبي» صنعتا 20 حاسوبا وعرضتاهما في معرض تكنولوجي تجاري في ألمانيا أمس. تبلغ قيمة هذا الحاسوب اليوم حوالى عشرات آلاف دولار، لكن عندما سيصبح منتجا تجاريا، سيتم عرضه بأقل بكثير.

المصدر: أب

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.