بعد إدلب.. تركيا تتحضر لإخلاء قاعدة في ريف حلب الغربي

تعتزم تركيا في وقت قريب سحب قواتها من النقطة العسكرية الثانية المحاصرة من قبل قوات الجيش السوري داخل منطقة الراشدين الواقعة غربي محافظة حلب.

وقالت مصادر معارضة إنّ "القوات التركية بدأت بتفكيك معدات القاعدة العسكرية في منطقة الراشدين صباح الثلاثاء، وأدخلت آليات نقل كبيرة تمهيداً لإخراج المعدات الثقيلة الموجودة فيها".
ورجحت المصادر أن يتم نقل القوات التركية إلى منطقة الأتارب الواقعة تحت سيطرة الفصائل الموالية لتركيا.

وكانت تركيا أقامت القاعدة عام 2018، وتضم 50 آلية "عربات مصفحة ودبابات"، إضافة إلى وجود قرابة 200 جندي تركي، وتمكّن في وقت لاحق من هذه السنة الجيش السوري من فرض حصار على القاعدة التركية، بعد سيطرته على حي الراشدين الواقع غرب محافظة حلب.

وهذه هي النقطة الرابعة التي تخليها تركيا خلال شهر، حيث سحبت قواتها من نقاطها الثلاث في ريف إدلب الجنوبي وريف حماه الشمالي متمثلة بنقاط مورك ومعرحطاط  والشير مغار، وجرى نقلها إلى جبل الزاوية الواقع جنوبي أتستراد حلب – اللاذقية المعروف باسم  "M 5".