أكثر من 230 قتيلاً في صفوف المسلحين التابعين لتركيا منذ بداية الحرب في قره باغ

أكثر من 230 قتيلاً في صفوف المسلحين التابعين لتركيا منذ بداية الحرب في قره باغ

كشف “المرصد” المعارض أن المسلحين السوريين التابعين لقوات الاحتلال التركي في سورية تكبدوا خسائر كبيرة في الأرواح، حيث ارتفع عدد القتلى في صفوفهم إلى أكثر من 230 منذ بداية الحرب في إقليم قره باغ.

وذكرت “المرصد” المعارض اليوم السبت، أن 14 مسلحاً سورياً قتلوا في الاشتباكات القائمة هناك خلال الساعات الماضية.

وأضافت “المرصد” أن دفعة جديدة من جثث المسلحين تضم 20 ممن قتلوا في معارك قره باغ وصلت إلى مناطق الاحتلال التركي في شمال سورية، وتحديداً إلى مناطق شمال حلب.

وأكد “المرصد” أن 183 قتيلاً من المسلحين تم جلب جثثهم إلى مناطق الاحتلال التركي في شمال سورية، فيما لا تزال جثث البقية في أذربيجان.

وفي وقت سابق أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلق موسكو إزاء تقارير عن نقل مسلحين من سورية وليبيا إلى قره باغ لإلحاقهم بالقتال هناك، في حين حذر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو تركيا من أن إرسال مسلحين سوريين إلى منطقة النزاع بين أرمينيا وأذربيجان في قره باغ سيؤدي إلى “مزيد من زعزعة الاستقرار”.

وكانت قد ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية نقلاً عن أحد مصادرها في سورية بأن إرسال المسلحين إلى ليبيا أو أذربيجان أصبح “ظاهرة طبيعية” ضمن المناطق التي تحتلها تركيا في شمال سورية.