أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

17-08-2019

ربما أجمع كل من كَتَب عن التوحيدي أنه كان رجلًا شديد البؤس والشقاء والفقر، وأن حياته كانت ضنكًا وتعبًا، لكن ذلك لم يجعل منه خامل الفكر ولا عديم السيرة والأثر، بل إن ذلك صنع منه رجلًا صاحب علم وأدب وثقافة، بما يمكننا اعتباره أحد الشموس الكبرى التي استنارت بها الحياة العربية والإسلامية، ليصبح من أهم أئمة اللغة والبيان الذين يشار إليهم وإلى كتبهم بالبنان.

16-08-2019

اذا كانت الجوكندا* موناليزا** حيرت العالم بابتسامتها . فيجب ان تشغل العزى الدنيا بنظراتها و تحيرها كل تعابيرها و كل ما يحيط نقشها من رموز .

ربما توحي الجوكندا بابتسامة ساخرة في اعماقها من الحزن و الأسى مع أمل ما . إلا أن العزى تصور تماماً هذا الحزن و الأسى و الغضب و لكل عين نظرتها . و يعلوا رأسها سمكتي العزى . يذكرنا بالافعوانيين على رأس جحجن في حطرا 

13-08-2019

تندرج المكتبة التفاعلية النوعية التي افتتحتها رابطة الشهيد الدكتور محمود شحادة خليل الشبيبية مؤخراً في حديقة الأندلس باللاذقية في إطار المبادرات الشبابية الرامية لتشجيع الجيل الجديد على اقتناء الكتاب الورقي واستقطابه نحو المطالعة والقراءة في عصر تطغى عليه عوالم الانترنت والتكنولوجيا الحديثة.

09-08-2019

خليط من السينما والمسرح والرقص والتمثيل، مزيج من فنون تلونت بوجوه شابة مفعمة بالحياة وشغف الفن، وجوه حالمة طموحة.. الإصرار دربها، والإبداع عنوانها تمايلت على مسرح الحمراء في دمشق متماهية مع شخوص كان لحكاياتهم مع الحب أثر الأساطير المخلدة في التاريخ، فكان عرض «أفروديت» لفرقة سورية للمسرح الراقص من تصميم وإخراج نورس برو.

09-08-2019

يُوصف التاريخ عادةً بأنه «حمّال أوجه» لا يعبّر عادة عن حقيقة ما حدث، قدر تقديمه لما أُريد لنا أن نعتقد أنه حقيقة ما حدث، وهو ما يفسّر إلينا كيف وفدت إلينا صفحات تحكي أخبار وقائع زعم طرفاها المتصارعان أن كلاًّ منهما انتصر على الآخر، لا تهم الجثث والضحايا بقدر الأسطر التي ستُخلد كل هذا فيجب أن تكون حافلة بالمجد ولو بالكذب.

06-08-2019

مواضيع جدلية جريئة تهيمن على نصوص الكاتب الفرنسي مارسيل بروست.


– ستنشر مجموعة مؤلفة من 180 صفحة من نصوص غير منشورة للكاتب الفرنسي مارسيل بروست (1871-1922) في 9 أكتوبر تحت عنوان “المراسل الغامض وقصص قصيرة أخرى غير منشورة”، وفق ما أعلنت دار فالوا للنشر الاثنين.

05-08-2019

التشكيلي السوري يعالج "صدمة الفرد" بغربته عن طريق الإلقاء به في خضم حدث لا يفصح عن هدفه، وهو من خلال تلك المعالجة الصارمة تقنيا يخلق حدثا مجاورا.


إن ترى الحياة باعتبارها مسرحا يشبه أن تنظر إلى المسرح باعتباره طقس حياة. في الحالين تخلص إلى ما يشدك خارج ما تراه مباشرة.


إنه نوع من تأويل المعاني التي تخفيها الصور.