2012-07-03 20:07
منشورات سورية 24 : استفاقة أهل الكهف

الجمل- عمار سليمان علي:
اختصر الفنان السوري بطرس المعري قراءته التهكمية إلى مجمل الثورات التي تعصف بالوطن العربي، في لوحة حملت عنوان «نزل السرور» اقتبس اسمها من عنوان المسرحية الشهيرة لزياد الرحباني, وهي عن ثائر يحتل فندقاً، وبأخذ النزلاء رهائن ليرغمهم على إشعال الثورة، وهو يدخن سيجارة وضعتها الراقصة في إصبع رجلها!!.
***
استفاق أهل الكهف بعد ثلاثمائة وتسع سنوات من النوم (الإلهي) لكي يعيشوا أياماً معدودات ويموتوا ميتة ربهم...
هذا "الربيع" العربي الذي أيقظ الشعوب من سبات طويل, يبدو أنه لن يكون في أحسن الأحوال إلا كاستفاقة أهل الكهف وما تلاها!!
واللـه أعلم!
***
الطبخات كثيرة والشيفات كثر على ما يبدو
لكن السوريين الذواقة لن يقبلوا إلا بطبخة سورية!
***
في تاريخ جنيف المؤتمرات الفاشلة أضعاف أضعاف أضعاف المؤتمرات الناجحة!
ملاحظة: تصنف مؤتمرات تقطيع الوقت كفاشلة!
***
مؤتمر جنيف ولد مصاباً بالجنف:
أكثر فقراته لليمين وقليل منها لليسار!
***
يتحدث تقرير صدر مؤخراً عن منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) عن آفاق قاتمة للتنوع البيولوجي العربي, ويبشر بانقراض أنواع كثيرة وتعزز أعداد ومكانة أنواع أخرى...
يبدو أن هذا الكلام لا ينطبق فقط على البيولوجيا وأنواعها, بل كذلك على السياسة والسياسيين والثورات والثورجيين!!
***
لماذا سوء الظن؟! هي مجرد تجربة علمية فريدة من نوعها قام بها ثورجيو 15 آذار لاستكشاف ما إذا كانت البيرة قابلة للاشتعال!!
***
قال "الثورة" تجوّزت سـيدا
بس سوريا تجوزت سِـيد سيدا!!
***
"الثوار" يخونون مرتين
عنوان مقترَح لفيلم عن رياض الأسعد إن صح خبر فراره بالأموال!!
***
إذا كانت جروح الرصاص صعبة وقاسية ومؤلمة
فإن الأصعب والأقسى والأشد إيلاماً ليس نزع الرصاص من الجروح,
بل نزعه من تلافيف الروح!
وكما يقول ابن الرومي:
وقعُ السهام ونزعهنّ أليمُ
***
الخيانة خيانة سواء كانت زاحفة أم طائرة!
(عن خيانة الطيار المنشق)
***
ثورجية 15 آذار يسألون في اسم جمعتهم: فأين الشعوب؟
الجواب: بما أنكم من جماعة "الشعب يريد"
فإن الشعوب (في مصر وتونس واليمن وغيرها) باتت مشغولة بما تريد
ويبدو أنها ستبقى تعيد ما تريد وتعيد ما تريد
ولا تنتبه أنها أولاً وأخيراً مجرد هشيم أو حصيد!
***
إذا قيلَ هذي "دار عزة" قادني
إليها "الردى" واستعجلتني "المجازرُ"
(بالإذن من كثير عزة ـ عن مجزرة دار عزة)
***
يا وادي العيون رفقاً بالشهداء
يا وادي الشهداء رفقاً بالعيون!!
***
ساعة الصفر سيقابلها حتماً ساعة الصقر!
***   
نصيحة طبية لأردوغان: تصوير طبقي محوري ورنين مغناطيسي للدماغ ... فقد يكون هناك انتقالات ورمية مسؤولة عن التخبط والتشوش الذهني!
***
يا عبد اللـه يا غول يا ما حذرناكم من السرعة الزائدة والتهور في القيادة!!!
***
يفترض أن يكون أول درس في تعلم قيادة الطائرات (خاصة التركية):
سوق على مهلك سوق
***
وقد سُمع أوغلو يردد نشيد "الثورات" العربية:
أيها "الناتو" إليك المشتكى
قد دعوناك وإن لم تسمع..
***
الجاهلية بعضٌ من عروبتنا
لو لم تكن في بُناها لاخترعناها
***
هذا "الأسير" من الذي أفلته؟!
***
هذه "ثوراتكم" رُدَّت إليكم!!
مكرر مكرر مكرر حتى الثمالة!!
***
إذا كان احتلال الأرض يبدأ من احتلال العقل واحتلال العقل يبدأ من احتلال اللغة. وفق ما كتب أحد الأصدقاء..
فإن احتلال الدين يختصر المسافات باحتلاله العقل واللغة معاً!!
***
عندما يهدد خيرت الشاطر بثورة "أقل سلمية وأكثر عنفاً" إذا فشل مرشحه الرئاسي الإخواني, فلأن الإخوان لا يتقنون إلا هذا النوع من "الثورات"!!!
***
لا أظن أن الانتخابات الرئاسية المصرية ستكون أغلى من الانتخابات البرلمانية على مقياس المجلس العسكري الأعلى!!
***
"ديمقراطية المحاكم الدستورية" انتقلت من مصر إلى الكويت..
ولكل مجلس "حلّ"!!
***
وصل مرسي
وهرب الكرسي
(فيلم مصري قادم)
***
فلا تكثرْ بتهنئةٍ فخيرٌ
لمصرَ مباركٌ من ألف مرسي
(حفني ناصف بتصرف)
***
أول شركة متعدية الجنسية من نوعها في العالم العربي:
وطن إخوان!!
(مكرّر على الطريقة الإسلامية)
***
ينتعش «الإخوان»
وتذبل الأوطان
(مكرر أيضاً على الطريقة الإسلامية)
***
بالنسبة لنا كسوريين الخيار بين شفيق ومرسي كالخيار بين أوباما ورومني!
وجهان لعملة واحدة!
***
مرسي يتعهد بالحفاظ على الاتفاقيات الدولية
يعني كامب ديفيد
يعني كما كتبت سابقاً:
محمد مرسي مبارك!!
***
واناصراااااااااااه!!!!
***
يبدو أن السباق سيكون حامياً جداً بين مرسي والمرزوقي على لقب "أكذب" رئيس عربي...
فالأول فضحته وكالة فارس الايرانية ببثها تسجيلاً لتصريحه لها بعدما كان نفاه!
والثاني فضحه تسليم البغدادي المحمودي لليبيا بعدما تعهد سابقاً ألا يسلمه!
***
الجيش الحر والعصابات المسلحة والمنشقون والتنسيقيات والكتائب و... و... كلها تسميات لشي واحد موحّد هو الإرهاب... فكفوا عن محاولات التذاكي المفضوحة والمُدانة يا "جهابذة" 15 آذار!!!
***
على من يتذاكى ميشيل كيلو عندما يطالب روسيا بالحل المصري في سوريا؟!
على الروس أم على السوريين أم على نفسه؟!
***
((يضع العمل المقاوم في خدمة السلمية والحرية, وينأى بنفسه عن العسكرة))
ميشيل كيلو يتحدث في الاقتباس السابق عن "عصابات" الجيش الحر أو ما يجب أن تكون عليه...
فمن أين يغدق عليهم شرف المقاومة (إلا إذا كان يقصد منهج ميليشيات بشير الجميل وسمير جعجع في المقاومة التي تصب في مصلحة العدو الإسرائيلي!)؟!
وهم من المقاومة ومن السلمية ومن الحرية بـَـراء..
وهم أيضاً من العسكرة (بمعناها الأخلاقي الانضباطي السامي) بـَـراء!!
***
من يطالب بالحرية على الهوية
هو تماماً كمن يقتل على الهوية!!
***
قناتي المفضلة: الإخبارية السورية
وشهيدي الحي: البث التجريبي!
***
من أول الدروس التي يتلقاها الإعلاميون في أصول المهنة:
إذا قلنا: عض الكلب إنساناً. فهذا ليس بخبر
لكن إذا قلنا: عض الإنسان كلباً. فهذا هو الخبر!
من هذا المنطلق تفجير مبنى الإخبارية السورية وإعدام موظفيها وحراسها ليس بخبر يستحق الاهتمام والمتابعة والتضامن, لأنه يستهدف فضائية من نوع الإنسان في المثال السابق أعلاه!
أما حرق إطارات وتكسير زجاج تلفزيون الجديد فهو الخبر الذي يستحق اهتمام الفضائيات ومتابعتها وتضامنها, لأنه يستهدف فضائية من نوع الكلب في المثال السابق أيضاً!
***
إذا سايرنا برهان غليون بادعائه السابق بأن الجيش السوري يخبئ دباباته داخل البنايات, وسرنا بهذه "السحبة" فلا بد أنه هو شخصياً عندما زار ادلب على حد زعمه لعدة ساعات قد اختبأ تحت مقعد سيارة أو في باكاجها, واجتمع مع إرهابييه, بعد وصوله, داخل قن دجاج!!!
***
هل عليّ الاقتناع حقاً بأن روسيا بدعمها اللا محدود لسوريا وبإنتاجها الهائل من الغاز لا تستطيع توفير ما نحتاجه من تلك المادة, فيما لو طلبت الحكومة منها ذلك؟! هل حاولت الحكومة؟! وهل سيجرؤ الناتو على اعتراض الغاز الروسي؟!
***
العملات التي روّج لها معارضون ثورجيون على أنها العملة السورية القادمة وأنها "تجرّب" بشكل محدود في دمشق وحلب... ليست إلا عملات مزوّرة!!
فهل الترويج لها بهذا الشكل ناجم عن نية بريئة؟ أم عن خلفية أتبورية؟!
***
اختلاق الروايات التي بطلاتها من النساء وتتضمن اغتصاباً أو عرياً
سمة بارزة من سمات جماعة 15 آذار و"أدبهم" الثورجي..
السؤال: برأيكم من هو الثائر أو من هي الثائرة, الذي أو التي, علمهم أو علمتهم, اختلاق أو تأليف تلك الروايات؟!
***
هيئة "التحشيش" الوطني!!
***
إذا الشعب يوماً أراد النظام
فلا بدّ للفوضى أن تنقبرْ
***
هل لوجود القلب في الجهة اليسرى من الجسم دور ما في سرعة وسهولة تقلّب
أهل اليسار؟ على العكس تماماً من أهل اليمين الذين يبقون دوماً في الجهة الأقوى من الجسم وهي, غالباً, جهة اليمين؟!
***
ما يُكتب بالرصاص هل يمحوه الدم؟!
***
من كان منكم بلا اعتراف فليرمني بغفران
(من مذكرات كرسي)
***
صفحات الفيسبوك للخربشة وليس للخرمشة!!
***
أفضّل التعامل مع الحمير الأصلية على التعامل مع البشر "المستحمرة" أو التقليد!
***
ملاحظة: هذه مختارات مما أنشره في صفحتي على الفيسبوك

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.