(وثائق سورية): اتفاق إعلامي بين سوريا وتونس

     بناء على رغبة كل من الجمهورية العربية السورية والجمهورية التونسية في توثيق علاقات الإخوة القائمة بين البلدين الشقيقين ورغبة في تعزيز وتطوير التعاون الإعلامي الشامل بينهما ولما للإعلام من دور في خدمة القضايا القومية المشتركة. وتحقيقاَ أهداف الشعب العربي في البلدين اتفق الطرفان على ما يلي:
    مادة 1- يشجع الطرفان عن طريق الإذاعة والتلفزيون والصحافة ووكالات الأنباء والوسائل الإعلامية الأخرى نشر الأنباء المنتظمة بين مواطنيهم بما يشمل أوجه النشاط والمكاسب السياسية والاقتصادية والثقافية لدى الدولة الأخرى ويعزز النضال ضد الاستعمار والصهيونية والعمل من أجل الوحدة العربية الشاملة.
    2- يتبادل الطرفان البرامج الإذاعية والمرئية والمسموعة والأفلام والمجلات المصورة والشرائح الملونة والمطبوعات والنشرات كما يتبادلان إقامة المعارض والأسابيع الفنية ويشجعان زيادة الوفود الإعلامية وفرق فنون العرض بما يخدم هذا الاتفاق وتقدم البلدين.
    مادة 3- يشجع الطرفان في سبيل تحقيق الأهداف الواردة في المادة الأولى التعاون بين المؤسسات الإعلامية في البلدين من إذاعة وتلفزيون ووكالات أنباء ومعاهد تدريب ومؤسسات إعلان ومؤسسات طباعة ودور نشر وصحافة وتوزيع وغيرها.
    كما يشجعان التعاون والتنسيق بين الهيئات المركزية الإعلامية في بلديهما كالنقابات الصحفية والإدارات الإعلامية المركزية.
    مادة 4- آ- يدعم الطرفان عقد وتحقيق اتفاقيات التعاون المباشر بين المؤسسات الإعلامية الوارد ذكرها في المادة الثالثة وخاصة في المجالات التالية:
- تبادل المعلومات والبحوث الإعلامية والكتب والنشرات والأفلام والأشرطة والمعارض الفنية والثقافية.
- تبادل إرسال المراسلين الصحفيين والمصورين والبعثات التلفزيونية والإذاعية والفنية بصفة دائمة أو مؤقتة.
- تبادل الوفود والخبراء في المجال الإعلامي.
- إفساح المجال لاستقبال متدربين في المؤسسات والمعاهد الإعلامية وتنظيم وتنفيذ ذلك في وسائل واتفاقات خاصة توضع لهذا الغرض بين الهيئات المعنية البلدين.
    ب- يتم تنفيذ اتفاقات التعاون بين المؤسسات الإعلامية في الدولتين عن طريق خطط عمل أو بروتوكولات لفترات زمنية محددة متضمنة الشروط المتعلقة بتنفيذها من مالية وفنية وغيرها.
    جـ- تبقى الاتفاقيات القائمة بين المؤسسات الإعلامية في البلدين سارية المفعول ما لم تعدل وفق هذه الاتفاقية.
    مادة 5- آ- يتعهد الطرفان أن تقدم المؤسسات المختصة في بلديهما جميع المساعدات والتسهيلات التي يحتاج إليها مراسلو البلد الآخر وصحفيوه ومصوروه وأعضاء بعثاته الإذاعية والتلفزيونية والسينمائية والإعلامية.
    ب- على المراسلين الصحفيين والخبراء والمندوبين الذين يتم إرسالهم تنفيذاَ للأحكام الواردة في هذه الاتفاقية التقيد بالقوانين والأنظمة النافذة في البلد المستقبل.
    مادة 6- يتعهد الطرفان بأن تقوم المؤسسات الإعلامية لديهما بنشر وعرض الأحداث الهامة في حياة البلد الآخر لكل منهما كالعيد الوطني والزيارات التي تقوم بها الوفود الرسمية والشعبية وتتبادل المؤسسات الإعلامية فيها بينها المواد المتعلقة بذلك.
    مادة 7- يجري الطرفان مشاورات سنوية تهدف إلى تحقيق برامج تنفيذية سوية تشمل أوجه التعاون الإعلامي في المجالات المذكورة بغية الوصول إلى أفضل النتائج في تحقيق أهداف هذا الاتفاق.
    مادة 8- مدة هذه الاتفاقية سنتان وتجدد تلقائياَ لفترات متتالية مدة كل منها سنتين وفي حال رغبة أحد الطرفين في تعديلها أو إيقاف العمل بها عليه أن يبلغ بذلك الطرف الآخر خطيا وقبل مدة لا تقل عن 3 أشهر.
    مادة 9- تصبح هذه الاتفاقية سارية المفعول منذ تاريخ تصديقها حسب الأصول المرعية في البلدين.
    حرر في 17 صفر  1397ه الموافق 6 شباط 1977م على نسختين باللغة العربية ويحتفظ كل طرف بنسخة ولكل منهما نفس المفعول.

    عن الجمهورية العربية السورية                                    عن الجمهورية التونسية
           أحمد اسكندر أحمد                                           مصطفى المصمودي
                وزير الإعلام                               كاتب الدولة الوزير الأول المكلف بالإعلام

المصدر: عدنان نشابة، المعاهدات العربية السورية الثنائية، الجزء السادس،صـ 318.

الجمل

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.