"ثورة علاجية" لتحسين النظر من المنزل

كشفت دراسة جديدة أن النظر إلى ضوء أحمر داكن لمدة عدة دقائق قد يساعد في تحسين النظر خصوصاً مع التقدم في السن.

وفي حال وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على دراسات مماثلة في المستقبل، فقد تبشر هذه النتائج بفرصة الحصول على علاج منزلي وسهل، بحسب موقع "ساينس دايلي".

وذكر المؤلف الرئيسي للدراسة جلين جيفري، وهو أستاذ علم الأعصاب في معهد "طب العيون" بجامعة كلية لندن: "لست بحاجة لاستخدامه لفترة طويلة للبدء في الحصول على نتيجة قوية"، لافتاً إلى الضوء يحسن من صحة "الميتوكوندريا"، التي تعمل كالبطارية في الخلايا.

وشارك في التجربة 21 رجلاً و12 امرأة تتراوح أعمارهم بين 28 و72 عاماً، وأعطى الباحثون لكل مشارك مصدراً ضوئياً بحجم اليد، يبعث ضوءاً أحمر طوله الموجي 670 نانومتر، إذ قضى المشاركون 3 دقائق يومياً في النظر إلى الضوء لمدة أسبوعين.

وبحسب الدراسة، كان هناك تحسن بنسبة 14% في القدرة على رؤية الألوان، لدى جميع المشاركين.

وتحسنت حساسية المخاريط لتباين الألوان بنسبة 20% لدى من تجاوزت أعمارهم 40 عاماً، والقدرة على رؤية الأضواء الخافتة