استشهاد مدني وإصابة آخر برصاص قوات الاحتلال التركي ومرتزقته

استشهد مدني وأصيب آخر جراء إطلاق قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية النار على سيارة مدنية غرب مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي الغربي.

واطلقت قوات الاحتلال التركي ومرتزقتها عصر اليوم النار بشكل متعمد على سيارة مدنية نوع “فان” قادمة من محافظة الرقة بالقرب من حاجز لمرتزقة الاحتلال في منطقة قشقة جنوب غرب مدينة رأس العين ما أدى إلى استشهاد مدني وإصابة آخر.
وأشارت مصادر محلية  إلى أن المدني الذي استشهد كان يعمل في إحدى مدارس المنطقة والمصاب موظف متقاعد لدى شركة الكهرباء برأس العين .

ومنذ عدوانها على الأراضي السورية في التاسع من تشرين الأول الماضي أقدمت قوات النظام التركي ومرتزقته من الإرهابيين على تنفيذ عمليات إجرامية بحق الأهالي ودمرت البنى التحتية والمرافق الخدمية وأشاعت الفوضى ومارست مختلف أشكال الإرهاب بحق الأهالي  ما أدى إلى نزوح عدد كبير منهم باتجاه مدينتي الحسكة والقامشلي.