دير شبيغل: واشنطن تحاول التغطية على فشلها بالتعامل مع كورونا بتوجيه الاتهامات لبكين

كشفت مجلة “دير شبيغل” الألمانية أن تقريراً للمخابرات الألمانية شكك في المزاعم الأمريكية القائلة إن فيروس كورونا مصدره مختبر صيني.

ووفق المجلة الألمانية فإن “الاتهامات محاولة لتحويل الانتباه عن فشل الولايات المتحدة في السيطرة على المرض”.

ووفق التقرير فإن الاتهامات الأمريكية محاولة متعمدة لحرف الاهتمام العام بعيداً عن إخفاقات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأشارت المجلة إلى أن وكالة المخابرات الاتحادية الألمانية طلبت من أعضاء تحالف المخابرات الذي تقوده الولايات المتحدة والمعروف باسم تحالف “الخمس أعين” تقديم أدلة تدعم الاتهام.

وكانت الصين قد ردت بغضب على الانتقادات الدولية لطريقة تعاطيها مع وباء كوفيد-19، متّهمة السياسيين الأمريكيين بـ”التفوّه بأكاذيب مكشوفة” وبتجاهل “مشكلاتهم الخطيرة” بدون ذكر اسم الرئيس ترامب.

كما دافعت كذلك عن سفيرها لدى أستراليا الذي حذّر من أن الصينيين قد يقاطعون المنتجات المستوردة كرد على المطالبات بفتح تحقيق بشأن الفيروس. وكان السفير تشينغ جينغيي قد حذّر بلهجة تهديد واضحة من أن الضغط لفتح تحقيق مستقل بشأن أساس تفشي الفيروس هو أمر “خطير” وقد يدفع الصينيين للتوقف عن شراء الأغذية الأسترالية أو حضور الجامعات الأسترالية.

وظهر الفيروس أول مرّة في مدينة ووهان الصينية قبل أن يتفشّى في أنحاء العالم، ما دفع دولاً بينها الولايات المتحدة وأستراليا للمطالبة بتحقيق بشأن كيفية تحوّله إلى وباء عالمي.

وأثار تفشي الفيروس سجالات متكررة بين واشنطن وبكين في وقت يزداد التوتر بين أكبر قوتين اقتصاديتين في العالم.