آخر المواضيع المتعلقة

أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

16 طبيباً يجرون نحو 80 عملية جراحية بـ “ليرة” سورية واحدة في درعا

أجرى 16 طبيباً في محافظة درعا نحو 80 عملية جراحية متنوعة خلال اليومين الماضيين بأجر قدره ليرة سورية واحدة لكل عملية، وذلك ضمن حملة “ليرتنا عزنا” لدعم الليرة السورية.

وأشار الدكتور يونس الحلاوات، مدير مشفى خاص بدرعا، ومشارك بالحملة إلى أن المشفى فتح باب العمليات الجراحية للمواطنين بأجر قدره ليرة سورية واحدة عن كل عمل جراحي وبمشاركة 16 طبيباً”.

 وأضاف “أبدى الأطباء استعدادهم لإجراء العمليات الجراحية للمواطنين مجاناً للمساعدة في مواجهة الظروف التي سببتها الإجراءات الاقتصادية الجائرة المفروضة على الشعب السوري”.

وأوضح الحلاوات أن “الأطباء المشاركين في الحملة أجروا يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين نحو 80 عملية جراحية بمختلف الاختصاصات بما وفر على المرضى تكاليف اجرائها”.

الدكتور محمد اليوسف، طبيب آخر مشارك بالحملة، اختصاصي جراحة عامة وتجميلية أكد أن “الغاية من الحملة التي شارك فيها الاطباء وشملت كل الاختصاصات التخفيف عن المواطنين قدر الإمكان ومساعدتهم على تجاوز الأحوال التي تمر بها سوريا”.

بينما أعربت المواطنتان ريما الخوالدة ونجوى النواصرة عن شكرهما لهذه المبادرة وللمشاركين بها لما قدموه لذويهن من خدمات وعمل جراحي مؤكدتين أن “الأطباء لم يتقاضوا أجوراً إلا ليرة سورية واحدة عن كل عمل جراحي”.

يذكر أنه انضمت، مؤخراً، عشرات الفعاليات التجارية والطبية والاجتماعية إلى حملة “ليرتنا عزتنا” في محافظة درعا ونظمت عروضاً تبدأ من ليرة سورية واحدة وحتى 50 ليرة.

 

سانا