مخلفات بناء لترميم المسجد الأموي بحلب

تستمر أعمال إعادة ترميم الجامع الأموي الكبير في حلب وقد تم تسخير كل الإمكانات المادية والمالية والخبرات الهندسية لإنجاز عملية الترميم، وقد رفعت اللجنة السقف بأن يعود الجامع إلى ما كان عليه قبل أن تدخل الجماعات المسلحة وتعيث فيه فساداً وخراباً.


وأكدت صحيفة  "تشرين" خلال جولة لها في سوق الحبال بحلب القديمة الذي يقع على الحائط الجنوبي للجامع وقد ظهرت أجزاء من الجدار الذي تم ترميمه ولوحظ استخدام "بلوك" وبقايا مخلفات البناء في الجدار بشكل واضح للعين، علماً أن شروط الترميم واضحة بضرورة استخدام الأحجار نفسها وطريقة البناء نفسها لتتجانس مع بقية الأحجار.


يذكر أن الحكومة رصدت مبلغ 3.7 مليارات ليرة سورية لإعادة ترميم الجامع الذي يعود زمن بنائه إلى عهد الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك.