روسيا تنفي الأنباء حول نقل رفات "إيلي كوهين" من سوريا

أعلنت  وزارة  الخارجية الروسية عن نفيها للأنباء التي تداولتها "وسائل الإعلام الإسرائيلية" حول نقل روسيا لرفات عميل الموساد الإسرائيلي "إيلي كوهين" من سوريا.


وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان "نفند بشدة مزاعم عدد من وسائل الإعلام الإسرائيلية بأن ممثلين عن روسيا زعموا نقل رفات عميل الموساد إيلي كوهين، الذي أُعدم في دمشق عام 1965، من سوريا".


وتابعت الخارجية في بيانها "الدوافع وراء نشر مثل هذه المعلومات الخاطئة غير مفهومة ومن طالب بها، ندعو الشركاء "الإسرائيليين"، بمن فيهم الصحفيون، إلى توخي الحذر الشديد والمهنية والصدق في معالجة مثل هذه القضايا الحساسة، المسؤولية عن العواقب السلبية المحتملة لهذا الاستفزاز تقع على عاتق منظميها ومنفذيها".