دبلوماسي سوري يكشف عن مصير من ارتكب جرما في سوريا ويريد العودة إلى البلاد

صرح القائم بأعمال السفير السوري في الأردن أيمن علوش، الجمعة14/12/2018، بأن السفارة تقوم بإجراء مصالحة مع من ارتكب جرما في سوريا ويرغب في العودة.


وأضاف المسؤول السوري أن الشخص المعني يقدم طلبا للمصالحة ويتم الموافقة عليه بعد التواصل مع السلطات في سوريا.
وتابع بالقول إن سوريا لن تبنى إلا بعودة جميع المواطنين إلى سوريا.

وفي سياق آخر، قال القائم بأعمال السفير السوري في الأردن، إن سفارة بلاده في عمّان تستقبل يوميا بين 300 و400 سوري ممن ليس لديهم وثائق لإصدار وثائق سفر تسمح بالعودة إلى سوريا.

وتساءل علوش لماذا اشترط المانحون أن تقدم الأعمال وأن تعطى فرص عمل للسوريين في المجتمع الأردني بعد 7 سنوات وبعد تحرر الجنوب، خاصة وأن 90% من اللاجئين السوريين في الأردن من الجنوب.

 


المصدر: RT