بينهم “الجولاني”.. دمشق تصدر أحكام غيابية بالإعدام على عدد من قادة الفصائل المسلحة

أصدرت محكمة الجنايات في العاصمة السورية دمشق، أحكاماً غيابية بالإعدام على العشرات من قياديي الفصائل المسلحة التي تواجدت في الغوطة الشرقية لدمشق.


حيث نشرت صحيفة “الوطن” السورية أمس، أن محكمة الجنايات أصدرت أحكاماً غيابية بالإعدام بحق عدد من المسلحين، مبينةً أن “من بين المحكومين متزعم (هيئة تحرير الشام- جبهة النصرة وحلفائها) المدعو محمد حسين الشرع والملقب بأبو محمد الجولاني ومتزعم (جيش الإسلام) عصام بويضاني الملقب بأبو همام، ومتزعم (فيلق الرحمن) عبد الناصر الشمير”، و 7 متهمين آخرين.


كما شمل قرار الحكم أكثر من 40 متهماً معظمهم من غوطة دمشق الشرقية بجرم “قصف بعض أحياء دمشق بالقذائف ما أودى بحياة مدنيين وتسبب بإصابة آخرين بينهم نساء وأطفال” وفق “الوطن”.


وتضمنت لائحة الاتهامات المدرجة في قرار الحكم “اقتناء المحكومين مواد متفجرة بقصد نشر الذعر وارتكاب جناية ضد الدولة ما أدى إلى تعدد جرائمهم وشكل خطورة على الدولة والمجتمع”.


كما ألزم قرار الحكم كلاً من المحكومين بدفع تعويضات مالية كبيرة لكل مصاب وتغطية نفقات العلاج إضافة إلى تجريدهم وحجرهم مدنياً.


يذكر أن بعض أحياء العاصمة دمشق، وقبل تأمينها بالكامل من قبل القوات السورية، كانت محط استهداف بالقذائف المختلفة من قبل الفصائل المسلحة وبخاصة تلك التي اتخذت من الغوطة الشرقية مقرات لها، ما أودى بحياة عدد كبير من المدنيين فضلاً عن إصابة آخرين بينهم نساء وأطفال.