تحدّت توقعات الأطباء بإنجاب طفلة بربع رحم

خالفت سيدة بريطانية توقعات الأطباء، وتمكنت من إنجاب طفلة في صحة جيدة من ربع رحم، بعد إزالة الجزء الأكبر من رحمها بعملية جراحية.

وتبدو السيدة هالي ميلز أماً مثالية وتحمل طفلتها البالغة من العمر 5 أشهر، لكن العلاقة بينهما أكثر من  علاقة تقليدية بين أم وابنها، حيث كانت الولادة معجزة حقيقية، وفق صحيفة ميرور البريطانية.
وكانت هالي على يقين في العام الماضي، أن فرصتها في الحمل مستحيلة، حيث خضعت لاستئصال للرحم، بعد أن أصيبت بالتهاب في بطانة رحمها.

وبعد العملية، بقي لهالي ربع رحم فقط، ما يعني أن الحمل  صعب للغاية، لكنها أثبتت قدرتها على تجاوز الصعب، بإنجاب طفلتها الجميلة.

وتقول هالي "عندما أخبرني الأطباء بحملي رفضت تصديقهم، كان علي أن أخضع لخمسة اختبارات، قبل التأكد من ذلك. أما الآن، لا أستطيع أن أتخيل حياتي دون طفلتي".