وحدات الجيش تتقدم باتجاه بؤر الإرهابيين في شارع دير ياسين على الأطراف الشمالية لحي الحجر الأسود

خاضت وحدات الاقتحام في الجيش العربي السوري اشتباكات عنيفة مع الارهابيين وذلك خلال عملياتها المتواصلة لانهاء الوجود الارهابي في جنوب دمشق.

وتقدمت وحدات من الجيش في حي الحجر الأسود من النقاط التي سيطرت عليها أمس بعد أن أمنتها باتجاه بؤر الإرهابيين في شارع دير ياسين على أطراف الحي من الجهة الشمالية وأحكمت خلالها سيطرتها على بعض الأبنية السكنية.

وونتج عن هذا التقدم الجديد قطع المزيد من محاور تحرك الإرهابيين وتكبيدهم خسائر بالأفراد من بينهم عدد من القناصة الذين اتخذوا من الأبنية السكنية أوكارا لهم لاستهداف وحدات الجيش المتقدمة.

وكثف سلاحي الجو والمدفعية بالجيش من ضرباتهما على الأوكار والخنادق والانفاق التي يتحصن فيها الإرهابيون شمال حي الحجر الأسود ومحيطه ما أسفر عن تدمير العديد منها والقضاء على من بداخلها.

ووسعت وحدات من الجيش أمس نطاق سيطرتها فى الحجر الأسود لتشمل دوار البلدية أو ما يعرف بدوار (أبو هايل) وعدة كتل أبنية والوصول إلى تقاطع حى الجزيرة الرئيسي بعد تأمين مبنى الناحية وشركة الكهرباء والقضاء على العديد من الإرهابيين.

 

سانا

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.