الجيش يحرر ريف حلب الجنوبي الشرقي ويختصر طريق خناصر

 

حرر الجيش السوري معظم مناطق ريف حلب الجنوبي الشرقي بتقدمه من محورين ضد جبهة النصرة وحلفائها التكفيرين، واختصر المسافة التي تربط طريق حماة إلى حلب من خناصر بالسيطرة على طريق يصل البلدة بحلب عبر ريف المحافظة الجنوبي.

وأوضح مصدر ميداني أن الإنجاز الأبرز للجيش السوري اليوم السبت تمثل بالسيطرة على بلدة تل الضمان الإستراتيجية بعد تقدمت وحداته من نقاط تمركزها في منطقة جبل الأربعين بريف حلب الجنوبي، وذلك بعد فتح الطريق أمام الجيش لمد نفوذه إلى قرى تل حطابات وردة وبطرانة ورجيلة وجعفر منصور وأرجل وغريرفة ومنبطح.

في المقابل، واصلت وحدات الجيش تقدمها من ريف خناصر الجنوبي الغربي باتجاه تل الضمان من قرية تل أحمر وصولاً إلى بلدة الحاجب لتلتقي مع الوحدات المتقدمة نحو الأخيرة إثر تطهير العديد من القرى من رجس إرهابي “ألنصرة”، ما أحكم الطوق على 20 قرية أخرى تقع في المحور الشرقي من طريق خناصر جبل الأربعين مروراً بتل الضمان حيث بدأ الجيش بعملية عسكرية واسعة لتمشيط تلك القرى وإعلان الريف الجنوبي الشرقي لحلب محرراً بشكل كامل.

وبذلك اختصر الجيش الطريق الذي يصل خناصر بحلب بطريق بديل موجود على الأرض يصل خناصر بتل الضمان فجبل الأربعين فبلدة الحاضر إلى حلب وبطول نحو 45 كيلو متر بدل الطريق الرئيسي من خناصر إلى حلب مروراً بالسفيرة والذي يتجاوز طوله 100 كيلو متر. وصار بإمكان المسافرين الوصول من خناصر إلى ريف حلب الجنوبي حيث عشرات القرى أهمها تل الضمان والحاضر من دون المرور بحلب واختصار وقت وعناء قطع عشرات الكيلو مترات.

كما تقدمت وحدات الجيش السوري عبر محور ريف السفيرة الجنوبي بريف حلب الجنوبي الشرقي وهيمن اليوم السبت على قرى الأيوبية وقيقان وكفر أيبش والمنطار وبلوزة في عملية عسكرية سيطر خلالها على عشرات القرى منذ الجمعة الفائتة.

وأكد خبر عسكري أن الجيش السوري ضيق الخناق على إرهابي “النصرة” وحلفائها بالسيطرة على تل الضمان وباتت تفصله نحو 5 كيلو مترات عن قواته المتقدمة من منطقة شرق مطار أبو الظهور العسكري بعد أن التف الجيش حول المطار لإغلاق المنطقة التي بشكلها جيب مساحته 1200 كيلو متر مربع.

الوطن أون لاين

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.