مهرجان ربيع الطفل..أكثر من 35 عرضا مسرحيا يستقطب الأطفال خلال عطلتهم الانتصافية

عروض مسرحية جديدة تجمع بين القيم التربوية ومتعة الترفيه تنتظر الأطفال في عطلتهم الانتصافية ضمن مهرجان ربيع الطفل الذي يقيمه مسرح الطفل والعرائس بمديرية المسارح والموسيقا في دمشق والمحافظات خلال الفترة الواقعة بين الرابع عشر والعشرين من الشهر الجاري.

ويتضمن المهرجان عروضا مسرحية ستتوزع في مسارح الحمراء والقباني والعرائس وفي المراكز الثقافية بكفرسوسة والمزة والميدان وجرمانا وصحنايا بدمشق إضافة إلى عروض في محافظات حلب وحماة والسويداء واللاذقية وطرطوس ودرعا وحمص والحسكة ومدينة القامشلي.

ويرافق المهرجان أنشطة موازية تتضمن عرضا لفرقة الكشافة إضافة إلى ورشة رسم تفاعلية بعنوان “الاطفال يبدعون” على مسرح القباني ومعرض للدمى والبوسترات الخاصة بالمسرحيات السابقة.

وقال بسام ناصر مدير مسرح الطفل: إن “برنامج مهرجان مسرح الطفل سيتضمن 35 عرضا منوعا يشمل تسع محافظات بهدف الوصول بالمسرح إلى الطفل السوري أينما كان ضمن مسعى دائرة مسرح الطفل والعرائس إلى التنويع في عروضها المسرحية إضافة لاستقطاب الفرق الخاصة مثل فرق عمو سعيد وجدو أسامة وفؤاد المصري و ماهر عطايا”.

ولفت إلى أن الدائرة اختارت أن يكون العرض الافتتاحي لفرقة أجيال بعنوان “جاية الفرح” كرسالة حب وسلام لعودة الفرح والسلام إلى سورية.

العروض المسرحية الجديدة بحسب مدير مسرح الطفل ستكون سمة مميزة للمهرجان حيث سيقدم عرض فرقة الحيوانات الطيبة لأول مرة إضافة إلى عرض الافتتاح مؤكدا أن تعاون الفنانين والفنيين والقائمين على مسرح الطفل هو سبب أساسي لنجاح المهرجان المسرحي واستمراره رغم قلة الأجور التي لا تقارن بأجور التلفزيون إلا أنهم يعملون بحب ويحاولون فعل كل ما يمكنهم فعله من أجل استمرار وجود هذا المسرح.

وتمنى ناصر أن يتوسع المهرجان في السنوات القادمة ليستقطب فرقا من خارج سورية حتى يتابع الأطفال تجارب مسرحية مختلفة تغني فكرهم وذوقهم الفني.

واختتم ناصر تصريحه بالقول: إن ” مسرح الطفل يعاني من ظلم في الجانب الإعلامي مقارنة بمسرح الكبار رغم ان هذا المسرح له جمهور واسع جدا وهو حالة فنية وتربوية لأنه لا يقتصر على الجانب الترفيهي بل يقدم قيما وأفكارا سامية ومعرفية للأطفال الذين هم لبنة المجتمع”.

المصدر:سانا

إرسال تعليق جديد

سيبقى محتوى هذا الحقل خاصا و لن ينشر للعموم.
  • لا يسمح بإشارات HTML
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.